أخبار

الدعم يقترب من المناقل ومساعد البرهان يتحدث عن التقدم صوب الجزيرة من 10 محاور

بثت حسابات تابعة لقوات الدعم السريع عبر منصات التواصل الاجتماعي امس تسجيلات مصورة لعناصرها. وأعلنت تلك الحسابات بأنها قد فرضت سيطرتها على مطار عسكري يقع في منطقة الذاكرين المجاورة لمدينة “المناقل” التي يحكمها الجيش السوداني.

منذ الأسبوع الماضي، تفجرت اشتباكات متبادلة بين القوات المسلحة السودانية وقوات الدعم السريع. حاولت قوات الجيش التوغل نحو ولاية الجزيرة بهدف استرداد السيطرة من يد قوات الدعم السريع، لكن بدلاً من ذلك، انتقل مسرح القتال للمناطق التي يهيمن عليها الجيش في “سنار، القضارف، والمناقل” كما أفادت متابعات “إرم نيوز”.

في سياق اخر قال مساعد القائد العام للجيش السوداني، ياسر عبد الرحمن العطا، إن قوات الجيش تتقدم عبر 10 محاور من اتجاهات عدة نحو ولاية الجزيرة (وسط البلاد) التي تسيطر عليها «قوات الدعم السريع» منذ 4 أشهر، كما تتقدم نحو مدن الخرطوم بحري من 3 محاور.

وأضاف، في تسجيل مصور لدى مخاطبته حشداً من قواته ليل الجمعة في مدينة أم درمان، أن كل الطرق في نطاق العاصمة الخرطوم سيتم فتحها خلال الأيام المقبلة. وكانت «قوات الدعم السريع» قد أعلنت تصديها، الخميس، لهجمات شنّها الجيش السوداني من محاور عدة على ولاية الجزيرة، وكبّدتها خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد العسكري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى