أخبار

لجنة الطوارئ بالخرطوم تتابع اليات توفير الخدمات للمواطنين وازالة التشوهات

الخرطوم

وجهت اللجنة العليا للطوارئ وإدارة الازمة بولاية الخرطوم في اجتماعها اليوم برئاسة والي الخرطوم الأستاذ أحمد عثمان حمزة كافة اللجان المتخصصة بمتابعة تنفيذ الموجهات المتعلقة بخدمات المواطنين وضمان استمرارها بشكل دائم مع التشديد على تنظيم حملات لإزالة كل الانشطة التي انتشرت في الشوارع الرئيسية خاصة شارع الوادي والتي تنامت مؤخرا دون ضوابط ومبررات مقنعة غير انها انشطة مرتبطة بظواهر سالبة.  وكانت اللجنة قد استمعت الى تقارير حول خدمات المياه وضرورة توفير مواد التنقية شدد علي توفير مواد تنقية المياه.

وفيما يتعلق بالبرنامج الاسعافي للمياه تم تشغيل ١٢ بئر وفي الخطة عدد ٤٤ بئر اخري  تجرى صيانتها لحل مشكلة العطش في بعض الحارات.  كما استمع الاجتماع الى تقرير عن موقف الامداد الكهربائي والمجهودات المبذولة لاصلاح المحطات والمحولات والخطوط الناقلة كما طالب الاجتماع بضرورة  توفير مواد الصيانة للكهرباء كذلك وجه الاجتماع  بتأمين الوقود لطوارئ المياه والكهرباء.  وفي سياق العون الانساني وجه الاجتماع باكمال حصر القادمين لمحلية كرري كل حسب محلية اقامته الاصلية وتصنيفهم بالاستعانة بالعريفين من كل محلية كما وجه الاجتماع باكمال حصر التكايا ودور الايواء وتحديد الاحتياجات الحقيقية للمواطنين.

وقرر الاجتماع استعجال إقامة التكايا النموذجية بتمويل من امانة حكومة الولاية وعددها (5)تكايا موزعة حسب اماكن تواجد الفئات الاكثر حوجة  فيما قدمت اللجنة الإقتصادية تقرير حول الدقيق والوقود والموسم الزراعي كما وجه الاجتماع بوضع ضوابط لتوزيع دقيق المخابز والتوسع في مراكز البيع المخفض بواسطة شركة الخرطوم للأمن الغذائي.  الى ذلك استمع الاجتماع الى تنوير من والي الخرطوم الى الترتيبات التي تمت مع اليونسيف لترحيل أطفال المايقوما من مدني الي كسلا وشددت ولاية الخرطوم عدم تدخل أي جهة بخلاف اليونسيف في الاشراف على ترحيلهم ورعايتهم واكدت الولاية مسئوليتها الكاملة تجاه هؤلاء الأطفال فيما اكدت الولاية رعايتها لدار المسنين في شندي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى